القائمة الرئيسية
ثلوثية أحمد التويجري تستضيف أمسية ( علاج التوحد بحليب الإبل .. عين على الحالة ) برعاية الأميرة سميرة بنت عبدالله آل سعود ( صور )
30 ديسمبر 2021 0 تعليق 1580

استضافت ثلوثية أحمد التويجري ببريدة يوم الثلاثاء 24 جمادى الأولى 1443 هـ الموافق 28 ديسمبر 2021 م وضمن أمسياتها المتنوعة أمسية خاصة في مقر الثلوثية بعنوان

( علاج التوحد بحليب الإبل .. عين على الحالة )

وذلك برعاية صاحبة السمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل الفرحان آل سعود رئيسة جمعية أسر التوحد ورئيسة الجمعية السعودية للفصام والتي شارك خلالها عدد من الخبراء والمتخصصين في هذا المجال وهم الأستاذة كريستينا آدمز والبروفيسورة فاتن خورشيد والبروفيسورة ليلى العياضي والبروفيسور صالح الصالحي والبروفسور عبدالمحسن العتيبي بحضور عدد من رواد الثلوثية و اسر اطفال التوحد , حيث انطلقت الثلوثية بكلمة ترحيبية بعدها تم استعراض عرض مرئي مختصر عن تاريخ الثلوثية وبرامجها السابقة التي قدمتها للمجتمع واهدافها المختلفة .

بعد ذلك تفضلت سمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل بكلمة قدمت خلالها شكرها للاستاذ احمد التويجري على الدعوة وحرصها على الحضور والمشاركة في هذا اللقاء لمعرفتها بأهداف الثلوثية الانسانية والايجابية بالمجتمع وأثنت كذلك على ماوجدته من حفاوة استقبال لدى زيارتها للمنطقة وحرص أهلها على توفير بيئة مناسبة لمرضى التوحد عبر المراكز المتخصصة

بعد ذلك تحدثت الأستاذة كريستينا عن تجربتها مع حليب الابل وعلاج ابنها المصاب بمرض التوحد والتي استعرضت خلالها هذه التجربة وكذلك النتائج الايجابية التي وجدتها من العلاج بحليب الابل

بعدها تحدثت الدكتورة ليلى العياضي عن مشاريعها مع مرضى التوحد واستعراض عدد من الحالات وكذلك بعض الدراسات العلمية المحكمة والبحوث في هذا الجانب وكذلك توضيح بعض الاحصائيات حول التوحد .

بعد ذلك تحدث البروفسور عبدالمحسن العتيبي عن اهمية هذا اللقاء و اشاد بمبادرة الثلوثية النوعية ثم تحدث عن الجهود المبذولة بهذا الجانب وما يجب تفعيله

بعد ذلك تطرقت الدكتورة فاتن خورشيد خلال حديثها لبعض البحوث التي اعدتها عبر سنوات عن منتجات الابل وكذلك التجارب الناجحة التي قامت بها واثبتت فاعليتها كما استعرضت الجهود الكبيرة التي تبذل في هذا الجانب من خلال افتتاح بعض المراكز المتخصصة عن الابل وزياتها لها مؤخرا وكذلك حرصها على أن يكون هناك مزارع نموذجية للابل ومنتجاتها

واختتم محاور هذه الأمسية الدكتور صالح الصالحي حول تاريخ مرض التوحد ومسبباته والدراسات العلمية التي أجريت خلاله في عدد من الجامعات وكراسي البحوث وحرصهم كمتخصصين على ايجاد بيئة مناسبة لهم وتفعيل دورهم بالمجتمع وان العلاج يختلف من حالة الى اخرى ,

وكانت هناك مداخلات متعددة خلال الأمسية وقام المتحدثين المشاركين باللقاء بالاجابة على عدد من استفسارات الحضور في الثلوثية حول مرضى التوحد وكذلك دور منتجات الابل في علاج مثل هذه الحالات

وفي ختام الأمسية قامت ثلوثية أحمد التويجري بتقديم رمز الثلوثية لسمو الأميرة سميرة بنت عبدالله الفيصل ودروع الثلوثية للمشاركين في هذا اللقاء وتقديم الشكر لهم على تلبية الدعوة والحضور في هذا اللقاء .

الجدير بالذكر ان هذه الامسية شهدت حضور كبير جدا من اسر اطفال التوحد

رصد صور لأمسية الثلوثية /

 

 

 

 

 

 


مواضيع ذات صله

جميع الحقوق محفوظه ثامريات 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي